أخبار وطنية

أعداد الموقوفين تكشف ذلك.. هذه هي المدينة الأكثر صرامة مع مخالفي الطوارئ بجهة طنجة

كشفت المديرية العامة للأمن الوطني أن العمليات الأمنية المنجزة لفرض حالة الطوارئ لمنع تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد-19)، مكنت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، عن توقيف 4126 شخصا، تم إيداع 2211 شخصا منهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة الأبحاث التمهيدية التي أمرت بها النيابات العامة المختصة، بينما تم إخضاع باقي المضبوطين لإجراءات البحث والتنقيط والتحقق من الهوية.

وحسب البلاغ فقد وصل العدد الإجمالي للأشخاص المضبوطين في إطار العمليات الأمنية المنجزة لفرض تطبيق إجراءات حالة الطوارئ، منذ تاريخ الإعلان عنها من طرف السلطات العمومية، بلغ 61.129 شخصا في مجموع المدن المغربية، من بينهم 32.725 شخصا تم تقديمهم أمام النيابات العامة المختصة بعد إخضاعهم لتدبير الحراسة النظرية.

وبخصوص أرقام جهة طنجة تطوان الحسيمة، فإن ولاية أمن تطوان هي الأكثر تسجيلا لعدد الموقوفين الذين خرقوا قرار الطوارئ الصحية، حيث بلغ عددهم إلى 2814 موقوف، متبوعة بولاية أمن طنجة التي سجلت توقيف 1432 شخص خرقوا الطوارئ، ثم الحسيمة التي بلغ عدد الموقوفين فيها إلى 244 موقوف.

ويظهر من خلال الأرقام أن ولاية أمن تطوان هي الأكثر صرامة في تطبيق حالة الطوارئ والتصدي للمخالفين، مقارنة بطنجة على الخصوص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق